اجتماعى /ثقافى /علمي /ترفيهي
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 شرح صفات الحروف

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أسامة شاكر



عدد المساهمات : 35
تاريخ التسجيل : 18/03/2011

مُساهمةموضوع: شرح صفات الحروف   الأربعاء أبريل 06, 2011 10:31 pm

صفات الحروف
للحروف صفات بها تتميز الحروف المشتركة بعضها عن بعض والصفة للحرف كالصفة للإنسان خَلقاً وخُلقاً ، فإذا علم خَلقه وعلم منشأه سهل التعامل معه .
كذلك الحرف إذا علم مخرجه وعُلمت صفاته سهل النطق به ، فالمخرج للحرف كالميزان تعرف به كميته ، والصفة له كالناقد تعرف بها كيفيته .
وصفات الحروف سبعة عشر ؛ خمس لها أضداد فتلك عشرة ، وسبعة لا ضد لها ، وقد بيَّنَها الناظم فقال :
صِفَاتُهَـا جَـهْـرٌ وَرِخْــوٌ مُسْتَـفِـلْ مُنْفَـتِـحٌ مُصْمَـتَـةٌ وَالـضِّـدَّ قُـــلْ
ومعنى ( صفاتها ) المشهورة ( جهر ورِخو ) بكسر الراء واستفال وانفتاح وإصمات .
(وَالـضِّـدَّ قُـــلْ) أي والضد فاعلم فالجهر ضده الهمس .
ولذا قال :
(مَهْمُوسُهَـا (فَحَثَّـهُ شَخْـصٌ سَـكَـتْ))
أي هذه الحروف العشرة هي حروف الهمس ، فيكون الباقي حروف الجهر.
ثم قال :
(شَدِيْدُهَـا لَفْـظُ (أَجِــدْ قَــطٍ بَـكَـتْ))
فهذه الحروف الثمانية هي حروف الشدة فيكون الباقي حروف الرخاوة .
ثم قال :
(وَبَيْـنَ رِخْـوٍ وَالشَّدِيـدِ ( لِـنْ عُـمَـرْ))
هذه الحروف الخمسة بين الرخاوة والشدة ، وهذه صفة لا ضد لها فتكون باقي الحروف إما رِخْوَة وإما شديدة .
وقوله :
(وَسَبْعُ عُلْوٍ (خُصَّ ضَغْـطٍ قِـظْ) حَصَـرْ)
أي حصرها العلماء وجمعوها في هذه الأحرف فلا سوى هذه الحروف السبعة حروف استفال .
وقوله :
(وَصَـادُ ضَـادٌ طَـاءُ ظَــاءٌ مُطْبَـقَـهْ)
فلا سوى هذه الحروف الأربعة حروف انفتاح .
(وَ (فِـرَّ مِـنْ لُـبِّ) الحُـرُوفِ المُذْلَقَـهْ)
أي وهذه الأحرف الستة حروف الإزلاق فما سواها حروف إصمات ، ومعنى ( فر من لب ) أي هرب الجاهل من العاقل .

ثم أخذ في بيان الصفات التي لا ضد لها فقال :
(صَفِيـرُهَـا صَـــادٌ وَزَايٌ سِـيــنُ)
هذه واحدة .
(قَلْقَـلَـةٌ (قُـطْـبُ جَــدٍّ))
تلك الثانية .
(........................ .... .....................وَالـلِّـيـنُ
وَاوٌ وَيَـــاءٌ سَـكَـنَـا وَانْـفَـتَـحَـا قَبْلَهُـمَـا......................)
يعنى واو وياء سكنا سكوناً صحيحاً وقبلها مفتوح كصيف وبيت وخوف فهذه ثلاثة .
وقوله :
(................................. .......... وَالانْـحِــرَافُ صُـحَّـحَـا
فِـي الـلاًَّمِ وَالـرَّا ............ ....................................... )
هذه صفة الانحراف وهي الصفة الرابعة في اللام والراء .
ثم قال :
(وَبِتَكْرِيـرٍ جُـعِـلْ)
أي الراء اختص بصفة التكرير وهى الصفة الخامسة .
ثم قال :
(وَللتَّفَشِّـي الشِّـيْـنُ )
وهو الصفة السادسة .
ثم قال :
(ضَــادًا اسْتُـطِـلْ)
هكذا حفظناها وقُرِئت ( استَطِل ) أي أطلها أيها القارئ و( استُطِل ) على البناء ، وتلك هي الصفة السابعة ، فتمت سبع عشرة صفة كما ذكرنا .
فائدة :
وهذه نبذة بينّا فيها ما يتماثل من الحروف وما يتقارب وما يتجانس ، وبعضهم ذكر المتباعد ولكن أشياخي لم يذكروه ، ونبين فيها ألقاب الحروف كما ذكرها الخليل بن أحمد وهي عشرة ألقاب ، ونبين فيها معاني الصفات المتضادة ، وغير المتضادة ، ونذكر ما لكل حرف مخرجًا وصفةً حتى تتم الفائدة إن شاء الله فنقول وبالله التوفيق :
أما المتماثل فما اتـفق مخرجاً وصفة وذاتاً كـ : ( الباء مع الباء ، والميم مع الميم ، والتاء مع التاء ، واللام مع اللام ) ، وهلم جرا .
وأما المتجانس فعدة حروفه إحدى وعشرون حرفاً :
أولاً وثانياً : الهمزة والهاء ، فإذا جاءت الهمزة مع أي حرف من حروف الحلق غير الهاء فهي متقاربة لا متجانسة .
الثالث والرابع : العين والحاء ، فإذا جاءت إحداهما مع غير أختها فهي متقاربة .
الخامس والسادس : الغين والخاء ، فإذا جاءت إحداهما مع غير أختها فهي متقاربة.
السابع والثامن والتاسع : الباء والميم والواو ولا تقارب في هذه الثلاثة البتة إلا في الفاء
العاشر والحادي عشر والثاني عشر : الصاد والزاي والسين أي حروف الصفير فإذا جاء حرف منها مع غير أخيه فهو متقارب إلا حروف الحلق والشفتين .
الثالث عشر والرابع عشر والخامس عشر : الطاء والدال والتاء إذا جاء حرف منها مع غير أخيه من حروف اللسان فهو متقارب .
السادس عشر والسابع عشر والثامن عشر: الثاء والظاء والذال إذا جاء مع أي حرف من حروف اللسان غير أخيه فهو متقارب .
التاسع عشر والعشرين والحادي وعشرين : الجيم والشين والياء إذا جاء حرف منها مع غير أخيه من حروف اللسان فهو متقارب .
هذا هو المتجانس وما سواه فهو متقارب .
وقد علمت المتماثل : إذا سكن الأول وتحرك الثاني فهو صغير ، وإذا تحركا معاً فهو كبير ، وإذا تحرك الأول وسكن الثاني مثل قوله : ( فإن زلَلْتم )( ) فهو مطلق .
إن كان مظهراً فمظهر وإن كان مدغماً فمدغم ، تقول إدغام متقاربين صغير ، أو إدغام متجانسين صغير، أو إظهار متقاربين صغير ، أو إظهار متقاربين كبير أو مطلق ، والمطلق لا يأتي فيه إدغام أبداً .
وقد لقب الخليل بن أحمد الحروف بألقاب عشرة وهي :
أولاً وثانياً : جوفية هوائية وهي حروف العلة والمد .
ثالثاً ورابعاً : حلقية ولهوية وهي حروف الحلق والقاف والكاف .
خامساً : شجرية
سادساً وسابعاً : زلقية ، ونطعية
ثامناً وتاسعاً : أسلية ، ولثوية
عاشراً : شفوية
وقد بينها الشيخ السمنودي في لآلىء البيان فقال :
وَأَحْرُفُ المَدِّ إِلى الجَوْفِ انْتَمَتْ
وَهَكَذَا إِلى الهَوَاءِ نُسِبَتْ

وَأَحْرُفُ الحَلْقِ أَتَتْ حَلْقِيَّةْ
وَالقَافُ وَالكَافُ مَعًا لَهْويَّةْ

وَالجِيمُ وَالشِّينُ وَيَاءٌ لقبت
مَعْ ضَادِهَا شَجْريَّةً كَمَا ثَبَتْ

وَاللامُ وَالنُّونُ وَرَا ذَلْقِيَّةْ
وَالطَّاءُ وَالدَّالُ وَتَا نِطْعِيَّةْ

وَأَحْرُفُ الصَّفِيرِ قُلْ أَسْلِيَّةْ
وَالظَّاءُ وَالذَّالُ وَثَا لِثْويَّةْ

وَالفَا وَمِيمٌ بَا وَوَاوٌ سُمِّيَتْ
شَفْوِيةً فَتِلْكَ عَشْرَةٌ أَتَتْ

وإنما قلنا إن الضاد شجرية لأنها تخرج من حافتي اللسان مع الأضراس فهي مفرعة ، وقد تقدم في المخارج بيان ذلك كله .
ومعنى الذلقية : نسبة إلى ذلقة اللسان ، وهو منتهى طرفه ، والشفوية نسبة إلى الشفتين ، والله أعلم .
وهذا بيان معاني الصفات السبع عشرة فنقول وبالله التوفيق :-
أولاً : الهمس : وهو لغةً : الخفاء ، واصطلاحاً :جريان النفس عند النطق بالحرف لضعف مخرجه .
ثانياً : الجهر : وهو ضد الهمس ومعناه لغةً : الظهور والإعلان ، واصطلاحاً : جريان النفس عند النطق بالحرف لقوة مخرجه .
ثالثاً : الشدة : وهي ضد الرخاوة ومعناها لغةً : القوة ، واصطلاحاً : انحباس جريان الصوت عند النطق بالحرف لتمام الاعتماد على قوة المخرج .
رابعاً : التوسط : أعني بين الرخاوة والشدة ومعناه لغةً : الاعتدال ، واصطلاحاً : اعتدال النفس والصوت عند النطق بالحرف.
خامساً : الرخاوة : وهي ضد الشدة والوسط ومعناها لغةً : اللين ، واصطلاحاً : جريان الصوت والنفس عند النطق بالحرف لضعف مخرجه .
سادساً : الاستعلاء : وهو ضد الاستفال ومعناه لغةً : العلو والارتفاع ، واصطلاحاً ارتفاع جزء كبير من اللسان إلى الحنك الأعلى عند النطق بحروفه .
سابعاً : الاستفال : وهو ضد الاستعلاء ومعناه لغةً : الانخفاض ، واصطلاحاً انخفاض اللسان إلى قاعة الفم عند النطق بأكثر حروفه .
ثامناً : الإطباق : وهو ضد الانفتاح ومعناه لغةً الإلصاق ، واصطلاحاً إطباق اللسان على الحنك الأعلى عند النطق بحروفه بحيث ينحصر الصوت بينهما أعني بين اللسان والحنك الأعلى .
تاسعاً : الانفتاح : وهو ضد الإطباق ومعناه لغةً الافتراق ، واصطلاحاً تجافي اللسان عن الحنك الأعلى ليخرج الريح مع النطق ببعض الحروف.
عاشراً : الإزلاق : وهو ضد الإصمات ومعناه لغةً : حِدَّة اللسان وبلاغته وطلاقته ، واصطلاحاً سرعة النطق بالحرف وسهولة خروجه وطلاقته وخروجه من زَلْق اللسان أي من طرفه أومن الشفتين أومن إحداهما .
الحادي عشر : الإصمات : وهو ضد الإزلاق ومعناه لغة : المنع يقال صمت عن الكلام أي منع نفسه أن يتكلم ، واصطلاحاً : ثقل الحرف وشدة خروجه لبعده عن زلق اللسان أي عن طرف اللسان .
وهذا بيان الصفات السبع التي لا ضد لها وبعضهم أوصلها إلى تسع صفات وسنذكر بيانها جميعاً فنقول :
أولا : الصفير ، وهو لغةً : صوت يشبه صفير الطائر أي لغته عند النطق بحروفه ، واصطلاحاً : صوت زائد يخرج من بين الثنايا وطرف اللسان .
ثانياً : القلقلة ، ومعناها لغةً : الاضطراب والرَّجْرَجَة ، واصطلاحاً : اضطراب الصوت عند النطق بالحرف حتى يسمع له نبرة قوية .
ثالثاً : اللين ، معناه لغةً : السهولة ، واصطلاحاً : إخراج الحرف سهلا دون كلفة على اللسان.
رابعاً : الانحراف ، ومعناه لغةً الميل والعدول عن الجادة ، واصطلاحاً الميل بالحرف بعد خروجه من مخرجه عند النطق حتى يُخَيَّل للسامع أنه اتصل بمخرج آخر .
خامساً : التكرير ، ومعناه لغةً : الإعادة ، واصطلاحاً : ارتعاد طرف اللسان عند النطق بالحرف .
سادساً : التفشي ، ومعناه لغة : الانتشار والاتساع ، واصطلاحاً : انتشار خروج الريح بين اللسان والحنك الأعلى عند النطق بالحرف .
سابعاً : الاستطالة ، ومعناها لغةً : الامتداد ، واصطلاحاً : إطالة الصوت مما يلي إحدى حافتي اللسان إلى آخرها عند النطق بالحرف .
ثامناً : الخفاء ، وهو لغةً : الاستتار ، واصطلاحاً : خفاء صوت الحرف عند النطق به.
تاسعاً : الغنة ، ومعناها لغةً : الضمة ، واصطلاحاً : صوت لطيف يخرج من الخيشوم كأنه غزالة ضاع وليدها .
وتماماً للفائدة هذه ترتيب الحروف على المخارج أولاً فأولاً ، فنقول :-
الهمزة ، والهاء ، والعين ، والحاء ، والغين ، والخاء ، والقاف ، والكاف ، والجيم ، والشين ، والياء ، والضاد ، واللام ، والنون ، والراء ، والطاء ، والدال ، والتاء ، والظاء ، والذال ، والثاء ، والصاد ، والسين ، والزاي ، والفاء ، والواو، والباء ، والميم ، والغنة .
وهذا بيان كل حرف مخرجاً وصفةً فنقول وبالله التوفيق :-
الهمزة : مخرجها من أقصى الحلق ، صفاتها : جهرية ، شديدة ، مستفلة ، منفتحة ، ومصمتة .
والباء : مخرجها من الشفتين ، صفاتها : جهرية ، شديدة ، منفتحة ، مستفلة ، مذلقة ، مقلقلة .
التاء : مخرجها من طرف اللسان مع أطراف الثنايا العليا ، صفاتها : همسية ، شديدة منفتحة ، مستفلة ، مصمتة .
الثاء : مخرجها من طرف اللسان بمساعدة الثنايا العليا مع بروز لطرف اللسان عند النطق بها ، صفاتها : همسية ، رخوة ، مستفلة ، منفتحة ، مصمتة .
الجيم : مخرجها من وسط اللسان مع ارتفاع قليل إلى سقف الحنك الأعلى ، صفاتها : جهرية ، شديدة ، منفتحة ، مصمتة ، مستفلة ، مقلقلة .
الحاء : مخرجها من وسط الحلق ، صفاتها : همسية ، رخوية ، منفتحة ، مستفلة ، مصمتة .
الخاء : مخرجها من أدنى الحلق ، صفاتها : همسية ، مستعلية ، رخوة ، منفتحة ، مصمتة .
الدال : مخرجها طرف اللسان بمساعدة الثنايا العليا صفاتها : جهرية ، شديدة ، منفتحة ، مصمته ، مقلقلة ، مستفلة .
الذال : كالثاء مخرجاً ونطقاً ، وصفاتها : جهرية ، رخوة ، منفتحة ، مستفلة ، مصمتة.
الراء : مخرجها من طرف اللسان إلى الظهر قليلاً ، صفاتها : جهرية ، متوسطة ، مستفلة ، منفتحة ، مذلقة ، مكررة ، منحرفة .
الزاي : مخرجها من طرف اللسان مستكناً بين الثنايا العليا والسفلى ، صفاتها : جهرية ، رخوة ، مستقلة ، منفتحة ، مصمتة ، صفيرية .
السين : كالزاي مخرجاً ونطقاً ، صفاتها : همسية ، رخوة ، مستفلة ، منفتحة ، مصمتة ، صفيرية .
الشين : مخرجها من وسط اللسان مع ارتفاع قليل إلى الحنك الأعلى ، صفاتها : همسية مستفلة ، رخوة ، منفتحة ، مصمتة ، متفشية .
الصاد : كالزاي والسين نطقاً ومخرجاً ، صفاتها : همسية ، رخوة ، مستعلية ، مطبقة ، مصمتة ، صفيرية .
الضاد : مخرجها من حافتي اللسان إلى ما يلي الأضراس من أيسر أو يمناها أومن كليهما حسبما تيسر ، صفاتها : جهرية ، رخوة ، مستعلية ، مستطيلة ، مطبقة ، مصمتة.
الطاء : مخرجها من طرف اللسان مع أطراف الثنايا العليا ، صفاتها : جهرية ، شديدة ، مستعلية ، مطبقة ، مصمتة ، مقلقلة .
الظاء : كالثاء والزاي مخرجاً ونطقاً ، صفاتها : جهرية ، رخوة ، مستعلية ، مطبقة ، مصمتة .
العين : مخرجها من وسط الحلق ، صفاتها : جهرية ، متوسطة ، مستفلة ، منفتحة ، مصمتة .
الغين : مخرجها من أدنى الحلق كالخاء ، صفاتها : جهرية ، رخوة ، مستعلية ، منفتحة ، مصمتة .
الفاء : مخرجها من بطن الشفة السفلى مع أطراف الثنايا العليا ، صفاتها : همسية ، رخوة ، مستفلة ، منفتحة ، مذلقة .
القاف : مخرجها من أقصى اللسان بمساعدة اللهاة ، صفاتها : جهرية ، شديدة ، مستعلية ، منفتحة ، مصمتة ، مقلقلة .
الكاف : مخرجها بعد القاف بقليل ، صفاتها : همسية ، شديدة ، مستفلة ، مصمتة ، منفتحة .
اللام : مخرجها من حافة اللسان أدناها إلى منتهاها ، صفاتها : جهرية ، متوسطة ، مستفلة ، منفتحة ، مذلقة ، منحرفة .
الميم : مخرجها من الشفتين ، صفاتها : جهرية ، متوسطة ، مستفلة ، منفتحة ، مذلقة.
النون : مخرجها من طرف اللسان بمساعدة أصول الثنايا العليا ، صفاتها : جهرية ، متوسطة ، منفتحة ، مستفلة ، مذلقة .
الهاء : مخرجها من أقصى الحلق ، صفاتها : همسية ، رخوة ، مستفلة ، منفتحة ، مصمتة .
الواو: مخرجها من الشفتين ، صفاتها : جهرية ، رخوة ، مستفلة ، منفتحة ، مصمتة ، لينة .
الياء : كالشين والجيم مخرجاً ونطقاً ، صفاتها : جهرية ، رخوة ، مستفلة ، منفتحة ، مصمتة ، لينة .
فهذا بيان مخرج كل حرف وصفته والله تعالى أعلم .







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
شرح صفات الحروف
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شباب عائلة العزازى :: الفئة الأولى :: واحة القران الكريم :: قران كريم-
انتقل الى: